مقالات منوعة

8 فوائد لزيت الروزماري، وسر اللجوء إليه

فوائد زيت الروزماري

آخر تحديث في 20 يوليو, 2022

زيت الروزماري والذي يُعرف أيضًا باسم ( إكليل الجبل)، هو زيتٌ يستخلص من نبات ينمو في منطقة البحر الأبيض المتوسط، إذ يُعد من  أشهر النباتات العُطرية والذي يتميز بالشكل الإبريّ الفريدُ من نوعه باعتباره نبات دائم النمو، فبمجرد أن يُزرع؛ يُعاد نموه كل عام خاصةً عندما يكون الجو دافئًا.

نبات الروزماري

للروزماري مكانةٌ خاصةٌ في المطبخ العربيّ، فالعطر الرائع الذي يحظى به ونكهته الفريدةُ من نوعها؛ جعلته يُزين موائد الطعام، مما جعله محط إهتمام الكثير من العوائل العربية. لذلك سنعرفك في هذه المقالة عن أبرز 8 فوائد لزيت الروزماري، وسر اللجوء إليه.

ما هو زيت الروزماري

زيت الروزماري

يُستخرج زيت اكليل الجبل، والذي يمتلك المكونات الأساسية لهذه العشبة ليُباع في قوارير صغيرة، وعلى الرغم من اسمه، لا يعُتبر زيتًا حقيقًا كونه خالي من الدهون، عدا عن ذلك أنه متطاير وشفاف.

فوائد زيت الروزماري

لزيت إكليل الجبل العديد من الفوائد المهمة والتي تدعمها الكثير من الأبحاث العلمية، نذكر منها ما يلي:

  • تحسين وظائف الدماغ 

أشارت العديد من الأبحاث التي أجراها العلماء عن دور زيته في تحسين وظائف الدماغ، والتي أكدت على أن استنشاقه يُعزز من هذا الأمر وخاصةً للبالغين الأكبر سنًا والمصابين بالخرف، وأيضًا في تعزيز الذاكرة حيث يساعد في منع انهيار أستيل كولين، وهي مادة كيميائية في الدماغ مهمة للتفكير والذاكرة.

تحسين وظائف الدماغ

هُناك دراسة أجريت على طُلاب جامعيين لمعرفة مدى تأثير الزيت في تعزيز ذاكرتهم وتطوير مهارة التفكير لديهم، حيثُ تم طرح أسئلة في الرياضيات على عشرين شابًا في غرفة ينتشر بها زيت الروزماري. النتيجة أنه زادت سرعتهم ودقتهم في إجابة الأسئلة بالتناسب المُباشر مع مدى انتشار الزيت في الغرفة، إضافة ً لذلك لوحظ ارتفاع مستوى زيت الروزماري في الدم في إشارةً واضحةٍ لامكانية تسلل الزيت إلى داخل الجسم أثناء عملية التنفس.

يُساهم في معالجة مرض الثعلبة والمعروف باسم الصلع الذكري، الذي يُعاني منه الكثير من الرجال.

تدليك فروة الرأس مرتين يوميًا من 4 إلى 6 أشهر كفيل بزيادة سمك الشعر، ووُجد أنه أفضل من استخدام المينوكسيديل وهو علاج شائع لإعادة نمو الشعر

إقرأ أيضاً: تجربتي مع الثوم للقولون

  • التخفيف من حدة التوتر 

التخفيف من حدة التوتر

استنشاق زيت الروزماري يُساهم بشكلٍ كبير في تخفيف التوتر الناتج عن التعرض للإجهاد النفسي والبدني. في دراسة أُجريت على عددٍ من الطلبة قاموا باستنشاقه، هذه الدراسة أشارت إلى وجود تحسن ملحوظ في انخفاض معدل ضربات القلب، مما يعني تخفيف القلق والتوتر.

  • تحسين الدورة الدموية

تحسين الدورة الدموية

يشكو الكثير من  المرضى من ضعف الدورة الدموية ويلاحظ أكثر في اليدين والرجلين، فإذا ما كُنت مُصابًا بمرض رينود (مرض يُصيب الأوعية الدموية)، فإن الأوعية في اليدين والقدمين قد تنكمش، وخاصةً عند الشعور بالبرد أو التوتر. من هنا تأتي أهمية زيت الروزماري، بالتدليك المستمر بالزيت تساهم في توسعة الأوعية الدموية مما يجعل حركة الدم أكثر انسيابية وبالتالي تجنب حدوث الجلطات مما يعزز من تحسين الدورة الدموية.

  • التقليل من التهاب المفاصل 

مرض إلتهاب المفاصل هو حالة من أمراض المناعة الذاتية، حيثُ يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة أنسجة الجسم مُلحقًا الضرر ببطانة المفصل ومسببًا للعديد من الالتهابات.

يتم مُعالجته من خلال التدليك المستمر لمنطقة الألم لمدة ثلاث أيام أُسبوعيًا.

  • تسهيل عملية الهضم 

يُساهم زيت الروزماري في تعزيز كفاءة إفرازات أحماض المعدة والعصارة الصفراوية التي تُفرز من الكبد، فهما عنصران أساسيان لعملية الهضم الجيدة. كما أن التدليك بالزيت لمنطقة المعدة والجزء السفلي للقدمين يفي بنفس الغرض، وبالتالي الحد من المشاكل التي تواجه الجهاز الهضمي كالإمساك وتشنجات المعدة وأعراض عسر الهضم.

  • المساهمة في التقليل من خطر السرطان

هناك عدة دراسات أُجريت لدراسة مدى تأثير زيت إكليل الجبل على الخلايا السرطانية وإبطاء نموها، فمادة الكارنوسول وهي مكون أساسي له، تلعب دور هام في الحدّ من تفشّي الخلايا السرطانية داخل الجسم.

  • طاردة للبعوض والحشرات 

باحتواء زيت الروزماري على المواد العطرية كالليمونين والكافور جعل منها نبتةً غير محببةً للبعوض والحشرات.

الآثار الجانبية الناشئة عن استخدام زيت الروزماري بكثرة

  • الإكثار من إستخدامه على البشرة ودهنها باستمرار يؤدي إلى إلتهابات في الجلد.
  • للأشخاص الذين يُعانون من حساسية من الأسبرين يُفضل تجنبهم استخدامه، لاحتوائه على الساليسيلات الكيميائية والتي تُشبه تركيب الأنسولين الكيميائي.
  •  للنساء الحوامل يُفضل عدم الإكثار من تناول إكليل الجبل أو زيته؛ لأنه قد يتسبب في حدوث إجهاض للحمل.
  • تجنب تناول زيت إكليل الجبل مباشرةُ عن طريق الفم؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى التقيؤ والتشنجات.
  • لزيت الروزماري عدة خصائص تُساهم في رفع مُعدلات ضغط الدم، لذلك يُنصح بتجنب استخدامه بكثرة لمن يُعانون من ارتفاع ضغط الدم.