معلومات صحية

10 أسباب لالم اليد اليسرى

أسباب الم اليد اليسرى عند الزعل

الم اليد اليسرى أسباب وعلاج تشنجاتها الفجائية عند الزعل، هذا هو موضوعنا اليوم. حيث أتعتبر هذه الحالة من أبرز علامات الحزن الشديد أو التوتر المفرط الذي يمكن أن يؤدي إلى أعراض أخرى خطيرة. وفقًا للأطباء، فإن التشنجات التي تسبب الم اليد اليسرى تكون نتيجةً للعديد من الأشياء الأخرى التي سوف نتعرف عليها عن كثب في مقالنا هذا.

أسباب الم اليد اليسرى عند الانزعاج

أسباب الم اليد اليسرى عند الانزعاج

في معظم الحالات، تنذر التشنجات في اليد اليسرى بمشاكل خطيرة، مثل النوبة القلبية وفي بعض الحالات قد تؤدي إلى الموت. كما تشمل الأسباب الأخرى لالم اليد اليسرى ما يلي:

 

  •  التهاب De Quervain: ويسمى أيضًا التهاب الأوتار، ويسبب ألماً شديداً في جانب واحد من الإبهام، وقد يعاني المرضى أيضًا من الألم فجأة ويتطور بمرور الوقت.
  • متلازمة النفق الرسغي: وهو اضطراب عصبي يؤثر بشكل مباشر على اليدين والأصابع، يمكن أن يسبب المزيد من الألم أثناء النوم.
  •  الكسور التي يمكن أن تسبب بالإضافة إلى تشنجات اليد والألم التورم والتصلب وعدم القدرة على تحريك اليد.
  •  هشاشة العظام: وهي التهاب مفصلي يسبب ضمور الغضروف، هي إحدى المشاكل التي تواجهها النساء خاصة مع تقدمهن في السن.
  •  نوبة قلبية غير متوقعة.
  • تحدث اضطرابات الدورة الدموية عندما يكون الشخص منزعجًا أو مكتئبًا، فعندما يكون الشخص منزعجًا وحزينًا، يكون هناك خلل في الدورة الدموية بالجسم، لذلك يشعر الشخص بألم أو حركة غير طبيعية في منطقة اليد، وهذا بسبب عدم كفاية وصول الدم إلى مناطق الذراع، حيث تتطور المشكلة مسببة تقلصات شديدة في منطقة اليد والذراع.
  • يمكن أن يؤدي الارتباك والحزن إلى نوبة قلبية، حيث أن التعرض للضغط النفسي والحزن الشديد يؤثر على القلب والأوعية الدموية، مما قد يؤدي إلى نوبة قلبية والتي بدورها يمكن أن تسبب ألماً شديداً في منطقة الصدر، والألم الناتج عن مثل هذه النوبة التي يتميز بها باقي الجسم إصابة الموقع، وانتشارها وحركتها في مناطق مثل الكتف والذراع الأيسر، مما قد يسبب هذا الألم، إلى جانب ضيق التنفس والتعرق الغزير.
  • يمكن أن يتسبب القلق والتوتر المتزايد الناتج عن الغضب في حدوث العديد من الاختلالات في هرمونات الجسم ووظائفه، مما قد يؤدي إلى الشعور ب الم اليد اليسرى. 
  • يمكن أن يكون للاضطرابات النفسية التي يتعرض لها الشخص تأثير جسدي عليه حيث لا يكون لكل الاضطرابات النفسية تأثير نفسي فقط ويمكن أن يكون لها أيضًا عواقب جسدية مثل الشعور بالصداع والألم في اليد اليسرى وكذلك تقلصات الوجه والدوخة، وآلام في البطن، وخدر تختلف من مكان إلى آخر.
  • النقرس: هو حالة شائعة تصيب الكثير من الناس، مسببة ألماً شديداً في اليدين والقدمين ومفاصل مختلفة في الجسم، حيث يحدث هذا الألم بسبب ارتفاع مستويات حمض البوليك في الدم، مما قد يؤدي إلى ظهور ألم مفاجئ، هذا يتسبب في عدم قدرة المريض على النوم أو أداء مجموعة متنوعة من التمارين، وأيضًا تورمًا شديدًا والتهابًا في المنطقة المصابة، فضلًا عن احمرار شديد يزداد سوءًا بمرور الوقت. 

أعراض الم اليد اليسرى

أعراض الم اليد اليسرى

هناك بعض الأعراض المصاحبة للألم في منطقة اليد اليسرى، من أهمها ما يلي: 

  • عدم القدرة على تحريك اليد أو تغيير وضعها بشكل طبيعي مما يؤثر على أداء الأنشطة اليومية المختلفة.
  • تورم والتهاب في اليدين.
  • ألم في منطقة الصدر.
  • احمرار مؤلم في اليد.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • ضيق في التنفس.
  • ألم الكتف الذي ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم.

الحالات التي تتطلب عناية عند تفاقم الم اليد اليسرى

10 أسباب لالم اليد اليسرى

في معظم الحالات، يمكن أن يكون الم اليد اليسرى خفيفًا ، أو حتى يمكن تخفيفه باستخدام مسكنات الألم البسيطة، وفي المقابل من الممكن أن يكون شديدًا وقد يتطلب عناية طبية بسبب مشكلة طبية خطيرة تسبب الألم، وفي هذه الحالة، للتخلص من الألم بدلاً من تكراره تتوفر عدة خيارات علاجية، من أهمها مراجعة الطبيب على النحو التالي: 

  • قد يزداد الألم سوءًا بمرور الوقت، أثناء استخدام مجموعة متنوعة من العلاجات المنزلية، مثل استخدام مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية أو الأدوية المضادة للالتهابات، وكذلك استخدام الجبائر الطبية، أو كمادات الثلج، أو كمادات التدفئة وارح يديك وتجنب الإجهاد. 
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم. 
  • زيادة تورم والتهاب اليد.
  • التعب الشديد وأثر هذا الألم على راحة الإنسان وأداء الأنشطة المختلفة.