مال وأعمال

شركات نقل الركاب في أمريكا – 3 منافسين رئيسيين

شركات نقل الركاب في أمريكا - 3 منافسين رئيسيين

شركات نقل الركاب في أمريكا – 3 منافسين رئيسيين

تتنافس شركات نقل الركاب في أمريكا على كعكة دسمة من الجمهور والايرادات خصوصا بعد اعتماد هذه الشركات على الهواتف الذكية في حجز الرحلة ودفع قيمتها ايضا مما يوفر الوقت والجهد.

في هذا السوق الضخم تظهر 3 كيانات منافسة كبيرة تسعى كل منهم لجذب الزبائن من خلال تكنولوجيا متقدمة ومزايا سعرية وعروض وخصومات طوال ايام العام تقريبا.

UBER

شركات نقل الركاب في أمريكا - 3 منافسين رئيسيين
UBER – شركات نقل الركاب في أمريكا

هي واحدة من أفضل الشركات الخاصة في الولايات المتحدة، مع الاستفادة من تكنولوجيا Uber يمكن للمستهلكين جدولة النقل بمساعدة تطبيق جوال.

تستقبل شركة Uber Technologies Inc طلبات العملاء وترسل نفس الطلبات (الموقع والوجهات النهائية) إلى السائقين القريبين من العملاء المذكورين.

كأحد أدوات التشغيل، يجب أن يكون لدى السائقين هواتف ذكية. الأمر نفسه ينطبق على العملاء الذين يجب عليهم استخدام تطبيق أوبر في تقديم طلبات المشاوير. تأسست هذه الشركة في عام 2008 ويقع مقرها الرئيسي في سان فرانسيسكو.

Lyft

شركات نقل الركاب في أمريكا - 3 منافسين رئيسيين
Lyft – شركات نقل الركاب في أمريكا

بالنسبة لركوب Lyft ، يتعين على المرء تنزيل تطبيق Lyft mobile وتثبيته على هاتفه المحمول الذي يعمل بنظام اندرويد، يثم التسجيل من خلال توفير رقم هاتف ذي صلة وطريقة دفع صالحة، أي بطاقة ائتمان أو أوضاع أخرى عبر الإنترنت بما في ذلك PayPal و apple pay ومحفظة Google التي يمكن بعدها تقديم طلب مشوار إلى أقرب سائق.

بعد التأكيد، يظهر اسم السائق مصحوبًا بالتقييمات من الركاب السابقين، كما سيتم توفير صورته وصورة السيارة. بعد المشوار، يقدم العميل مكافأة يتم احتسابها بطريقة الدفع الخاصة به.

مقرها في كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية، تعمل Lyft في 300 ولاية أخرى في الولايات المتحدة وتقدم أكثر من 18.5 مليار رحلة شهريًا؛ وبلغت قيمته في منتصف عام 2017 حوالي 7.5 مليار دولار.

إقرأ أيضاً
أهم 5 أخطاء يجب تجنبها عند التقدم لوظيفة في الولايات الأمريكية

Curb

شركات نقل الركاب في أمريكا - 3 منافسين رئيسيين
Curb – شركات نقل الركاب في أمريكا

تمت الإشارة إلى تطبيق curb في البداية باسم “Taxi Magic”. تم تغيير الاسم إلى “كبح” بعد إعادة إطلاقه بواسطة VeriFone Systems المالكين الجدد الحاليين. على الرغم من أن مقرها في سان خوسيه، تدير VeriFone Systems معظم سيارات الأجرة الخضراء والصفراء في نيويورك.

كشركة تدير أيضًا أنظمة دفع سيارات الأجرة، يتعين على سيارات الأجرة استخدام أنظمة الترفيه وآلات بطاقات الائتمان الخاصة بشركة VeriFone.

يتطلب تطبيق Curb الذي طورته Creative Mobile Technologies (CMT) أن يدفع المرء رسومًا تبلغ حوالي 1.95 دولارًا في كل مرة يتم استخدامه لحجز سيارة أجرة. كما أنه يوفر تقييمات للسائقين ويخطر السائقين بالرحلات المحتملة.

شارك المقال مع أصدقائك!