تاريخ أمريكا

تعرّف على باراك أوباما أول رئيس من أصل أفريقي في تاريخ أمريكا

باراك أوباما

باراك أوباما هو الرئيس الرابع والأربعون للولايات المتحدة الأمريكية وأول رئيس وقائد عام أمريكي من أصل أفريقي، كان عضوًا في الحزب الديمقراطي، تم ترشيحه كممثل للحزب ثم انتُخِب رئيسًا للولايات المتحدة عام 2008، خدم فترتين رئاسيتين عام 2009 و2012 وانتهت رئاسته عام 2017.

اقرأ أيضًا: رؤساء أمريكا: تعرف على الرؤساء الأوائل للولايات المتحدة الامريكية

طفولة باراك أوباما وأسرته:

باراك أوباما

ولد باراك أوباما الثاني في هونولولو – هاواي في الرابع من أغسطس عام 1961، والدهُ ولد من عِرق “لو” في مقاطعة نيانزا بكينيا، نشأ أوباما الأب على تربية الماعز في أفريقيا وحصل في النهاية على منحة دراسية سمحت له بمغادرة كينيا ومتابعة أحلامه للالتحاق بالجامعة في هاواي. أما والدة باراك أوباما فهي آن دنهام التي ولدت في قاعدة للجيش في ويتشيتا- كانساس خلال الحرب العالمية الثانية، بعد الهجوم الياباني على بيرل هاربور، التحق ستانلي والد آن بالجيش وسار عبر أوروبا في جيش الجنرال جورج باتون وكانت والدتها مادلين تعمل في خط تجميع القاذفات، في النهاية انتهى الأمر بأسرتها للاستقرار في هاواي.

أثناء الدراسة في جامعة هاواي في مانوا، التقى أوباما الأب بزميلته الطالبة آن دنهام، وتزوجا في 2 فبراير 1961، فأنجبا الطفل باراك أوباما الذي أصبح فيما بعد أول رئيس أمريكي من أصل أفريقي، تطلق الزوجان بعد ذلك بعامين، في عام 1965 تزوجت آن دنهام من لولو سويتورو، وهو طالب في جامعة هاواي من إندونيسيا، بعد مرور عام انتقلت مع زوجها وابنها باراك أوباما إلى جاكرتا بإندونيسيا، حيث ولدت هناك أخت أوباما غير الشقيقة “مايا سوتورو نغ” عام 1970، تركت عِدّة حوادث في إندونيسيا آن دنهام خائفة على سلامة ابنها وتعليمه، لذلك في سن العاشرة سافر باراك أوباما إلى هاواي ليعيش مع أجداده من جهة الأم، ثم لحقت به والدته وأخته غير الشقيقة فيما بعد.

رؤساء أمريكا: تعرف على الرؤساء الأوائل للولايات المتحدة الامريكية

التقى أوباما بميشيل روبنسون المحامية الشابة التي تم تعيينها كمستشارة له في مكتب محاماة سيدلي أوستن في شيكاغو، في الثالث من أكتوبر عام 1992 تزوج باراك بميشيل وأنجب منها ماليا باراك أوباما (مواليد 1998) وساشا باراك أوباما (مواليد 2001).

تعليمه وحياته السياسية:

باراك أوباما

التحق باراك أوباما بكلية أوكسيدنتال في لوس أنجلوس عام 1979، وبعد عامين انتقل إلى جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك وتخرج منها عام 1983 بدرجة في العلوم السياسية، بعد تخرجه من جامعة كولومبيا عام 1983، عمل كمنظم مجتمعي في شيكاغو، ثم التحق بكلية الحقوق بجامعة هارفارد، وكان أول أمريكي من أصل أفريقي يتولى رئاسة مجلة هارفارد للقانون، بعد تخرجه عمل محاميًا وأكاديميًا، إذ درّس القانون الدستوري في كلية الحقوق بجامعة شيكاغو، مثّل الدائرة الثالثة عشر من عام 1997 حتى عام 2004 في مجلس شيوخ إلينوي،  في عام 2004 فاز في الانتخابات التمهيدية في مجلس الشيوخ.

في فبراير 2007 احتل أوباما عناوين الصحف عندما أعلن ترشحه للرئاسة ممثلاً للحزب الديمقراطي عام 2008، كان محاصراً في معركة ضيقة مع السيدة هيلاري كلينتون عضو مجلس الشيوخ عن نيويورك، وفي 3 يونيو 2008 أصبح أوباما المُرشّح المفترض للحزب الديمقراطي بعد فوزه بعدد كافٍ من المندوبين المتعهدين خلال الانتخابات التمهيدية، قدمت كلينتون دعمها الكامل لأوباما طوال مدة حملته الانتخابية، في الرابع من نوفمبر 2008 هزم باراك أوباما المرشح الجمهوري للرئاسة جون ماكين بنسبة 52.9٪ مقابل 45.7٪ ليفوز بالانتخابات باعتباره الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة – وأول أمريكي من أصل أفريقي يتولى هذا المنصب، وأصبح زميله في الترشح وعضو مجلس الشيوخ عن ولاية ديلاوير “جو بايدن” نائبًا له.

اقرأ أيضًا: يانصيب تأشيرة التنوع 2021 ’’ما تحتاج لمعرفته حول يانصيب البطاقة الخضراء’’

السابق
رونالد ريغان .. تعرف على حياة الممثل والرئيس الأمريكي الأربعون
التالي
تعرف على تاريخ المسلمون في أمريكا

اترك تعليقاً