السكن في أمريكا

سوق العقارات في نيويورك .. قطر والكويت يتصدران قائمة أعلى المستثمرين في عاصمة الاقتصاد الأمريكية

العقارات في نيويورك

لماذا يستثمر الخليجيين في العقارات في نيويورك؟!

  • بسبب العوائد الكبيرة والإستقرار الإقتصادي النسبي.

ماهي الدول الخليجية المتصدرة في استثمار العقارات في نيويورك؟

  • الهيئة العامة للاستثمار بالكويت وجهاز قطر للاستثمار.

ما هو المبلغ أو قيمة استحواذ رأس المال لـ العقارات في نيويورك من قبل المواطنين من الشرق الأوسط؟

  • وصلت إلى أكثر من 23 مليار دولار منذ عام 2005.

يبحث المستثمرون في دول مجلس التعاون الخليجي عن صفقات عقارية في نيويورك. ومع عودة سوق العقارات في مدينة نيويورك بعد ركود عالمي بسبب جائحة كورونا.

وبحسب تقرير جديد نشرته صحيفة The National، توقع الخبراء عودة سوق العقارات في نيويورك إلى الانتعاش مرة أخرى، حيث يخطط المشترون من دول الخليج لإبرام صفقات عقارية بملايين الدولارات في عام 2022.

كما يعتقد مطورو العقارات أن ترميم المشاريع العقارية في المدينة، مثل ون وول ستريت ووالدورف أستوريا، سيكون له تأثير كبير على عودة مشتري العقارات إلى القطاع العام المقبل.

عقارات فاخرة في نيويورك

ويشير التقرير إلى أن العديد من مطوري العقارات الفاخرة في نيويورك يتنافسون مع بعضهم البعض في الأنواع والديكورات والميزات والخدمات المقدمة لعملاء الخليج وأفراد المجتمع الآخرين، كما يحرص مطورو العقارات في نيويورك على الانتباه إلى التفاصيل الدقيقة في شققهم الفخمة لتمييزها عن الشركات الأخرى.

ارتفعت التجارة في العقارات في نيويورك بعد تجديد ون وول ستريت، الذي يقع على زاوية وول ستريت وبرودواي، مقابل مبنى تاريخي عمره أكثر من ثلاثة قرون.

تقول ناشيونال إن تحويل ون وول ستريت إلى مبنى سكني فاخر لم يكن بالأمر السهل. إنه أكبر تحول من مبنى إداري إلى مبنى سكني فاخر، حيث تبدأ أسعار الاستوديو من 1.5 مليون دولار.

“حقق سوق الشقق الفاخرة في مانهاتن مبيعات تزيد عن 11 مليار دولار في الربع الثالث من هذا العام، أي أكثر من 2014 بالكامل”، كما يقول دان توب، مدير المبيعات الأول في فندق والدورف أستوريا.

كما أضاف :”دع الناس يحتفظون بأموالهم لفترة طويلة ثم يستثمرونها في أصول مربحة ،لذلك من الواضح أن العقارات الفاخرة كانت أفضل طريقة لحماية الثروة”.

أسباب الاستثمار الخليجي في نيويورك

تعتبر الولايات المتحدة من أهم الأسباب التي تدفع المستثمرين الأجانب لشراء العقارات في البلاد. إنها واحدة من أكبر مناطق الأرض في العالم، ولديها موارد هائلة ومدنها المركزية تزدهر بالحياة الاقتصادية.

هناك العديد من المدن الأمريكية التي تجذب المستثمرين العقاريين من منطقة الخليج العربي، وخاصة مدينة نيويورك التي تعد من أعلى المدن في العالم لجذب الاستثمارات العقارية الأجنبية.

يوفر السوق الأمريكي عوائد استثمارية عالية، وتتمتع الدولة باستقرار أمني وسياسي على أعلى مستوى، بالإضافة إلى استقرار اقتصادي نسبي مقارنة بالأسواق الأخرى حول العالم.

وهناك عدة عوامل ثانوية أخرى تساهم في هذه الزيادة في عدد السياح العرب، مثل زيادة عدد السياح العرب الذين يسافرون إلى المدن الأمريكية، وخاصة تلك التي تضم جالية عربية كبيرة.

السبب الآخر الذي يجعل المستثمرين يشترون العقارات في أمريكا هو العدد الكبير من الطلاب الخليجيين. ينجذب المستثمرون للاستثمار في العقارات في المناطق التي يوجد بها كثافة كبيرة من الطلاب الخليجيين، والتي قد توفر عائدًا سنويًا بنسبة 10٪.

أدى انخفاض الأسعار مقارنة بالأسواق الأخرى إلى انتعاش السوق في الولايات المتحدة، واستعاد السوق نشاطه الآن وعاد إلى مستوياته السابقة.

تصدر الكويت وقطر لـ العقارات في نيويورك

في سياق متصل، نشر موقع MenaFn، في أكتوبر 2020، تقريرًا تحدث فيه عن تطور الاستثمارات الخليجية في الولايات المتحدة الأمريكية خلال السنوات القليلة الماضية، وكشف أن جهاز قطر للاستثمار وهيئة الاستثمار الكويتية من بين الدول التي تشهد تطورًا في الاستثمارات الخليجية، والأكثر اهتمامًا بالخليج للدخول في صفقات شراكة في واشنطن، بسبب وجود العديد من الفرص الاستثمارية الواعدة، لكن نيويورك والمدن الأمريكية الأخرى لديها أيضًا هذه الفرص.

ونقلت صحيفة الشرق القطرية عن الموقع قوله إن المجال العقاري الذي يعتبر من أكثر القطاعات جذبًا للاستثمارات القطرية، بحسب ما أظهرته شركة إدارة العقارات والاستثمار التجاري JLL التي قدرت الاستثمار الخليجي في أمريكا بين عامي 2017 و 2019 بحوالي 2.2 مليار دولار.

وأكد التقرير أن الاستثمارات الخليجية في الولايات المتحدة تعافت من آثار انتشار فيروس كورونا وفي معظم دول العالم، متوقعا استقرارها في الفترة المقبلة مع إمكانية تسجيل مزيد من النمو والتوسع. بناء على احصائيات تؤكد على وجود اموال الخليج في جهة. ويتعلق بالقطاع العقاري في المرحلة الأخيرة، مؤكدا أنه سجل معدلات نمو واضحة من 2010 إلى 2020، حيث قدر معدل الاستحواذ الخليجي في الصفقات العقارية بـ 5.6٪ ،وبلغ في عامي 2015 و 2019 معدل نمو 6.4٪. .

وحول الاستثمارات الخليجية في الفنادق بالولايات المتحدة الأمريكية، كشف التقرير أن هذه الاستثمارات أصبحت 80 مليون دولار في المتوسط لإجمالي الأصول الفردية. تأتي هذه الاستثمارات مقابل القيمة الاستثمارية لمختلف مصادر رأس المال الدولية الأخرى، مما يثبت أن قطر والكويت لهما اهتمام كبير. وتعتبر العقارات في الولايات المتحدة من خلال هذه الأرقام على رأس قائمة الدول الأكثر جذبًا للمشروعات الخليجية، خاصة تلك القادمة من الدوحة. سواء كانت مرتبطة بجهاز قطر للاستثمار أو رجال أعمال آخرين.

وفقًا لـ JLL، استحوذت دول الشرق الأوسط على أكثر من 23 مليار دولار في سوق العقارات في نيويورك منذ عام 2005.

لماذا العقارات في نيويورك؟

نيويورك هي الولاية الأكثر شعبية للقطاع المالي والتجاري في الولايات المتحدة. بالنسبة للعديد من الشركات، تعد نيويورك مكانًا جيدًا للقيام بأعمال تجارية والبنوك العالمية.

يوجد في المدينة المقر الرئيسي للأمم المتحدة وسوق الأوراق المالية ومؤشر داو جونز الصناعي. وتوصف نيويورك بأنها العاصمة الثقافية والاقتصادية للعالم.

مدينة نيويورك هي كنز العقارات في العالم، حيث تعتبر آمنة واستراتيجية ومربحة. ولديها عائد مرتفع للمستثمرين مقارنة بأسواق العقارات الأخرى.