سيارات

أفضل وقت شراء سيارة مستعملة في امريكا 2022

أفضل وقت شراء سيارة مستعملة في امريكا

يُعد شهر يناير أفضل شهر من أجل شراء سيارة مستعملة في امريكا، وفقًا لدراسة أجراها محرك بحث السيارات وشركة أبحاث السيارات iSeeCars.

يناير وفبراير وديسمبر هي أفضل ثلاثة أشهر لشراء سيارة مستعملة في امريكا بهذا الترتيب. وفقًا للشركة، بشكل عام، يعد أواخر الخريف وأوائل الشتاء أوقاتًا جيدة لشراء سيارة مستعملة بصفقة.

تقول الشركة من خلال أبرز محلليها: “هناك المزيد من المخزون في هذا الوقت لأنه يتماشى مع الوقت الأكثر شيوعًا لشراء سيارة جديدة بسبب رغبة التجار في التخلص من سيارات العام المنتهية ولايته لإفساح المجال لمخزون العام الجديد من الطرازات”.

في بيان في الدراسة تقول الشركة ايضا: “بالإضافة إلى ذلك، لم يكن هناك الكثير من حركة المرور على الأقدام في الوكلاء في بداية العام مقارنة بالأشهر ذات الطقس المعتدل، لذلك يكون التجار أكثر قدرة على المنافسة مع أسعارهم لزيادة الطلب.”

على الجانب الآخر، يكون أواخر الربيع وأوائل الصيف – على وجه التحديد يونيو ويوليو وسبتمبر وأغسطس ومايو – أسوأ الشهور للمتسوقين المحتملين للسيارات المستعملة الذين يبحثون عن صفقة.

حللت شركة التسويق أكثر من 32 مليون سيارة مستعملة تم بيعها بين عامي 2019 و2020 للدراسة، واعتبرت السيارات المدرجة بسعر السوق أو أقل من 5٪ صفقات. تعكس النقاط المئوية النهائية شهريًا الفروق بين فرص العثور على صفقة شراء سيارة مستعملة في امريكا في ذلك الشهر، وفرص العثور على صفقة في يوم متوسط ​​، وهو 26.1٪.

أفضل وقت شراء سيارة مستعملة في امريكا 2022
سيارات مستعملة في امريكا

أفضل وقت شراء سيارة مستعملة في امريكا

  • يناير – 28.6٪ صفقات أكثر من المتوسط
  • فبراير – صفقات أكثر بنسبة 22.1٪ من المتوسط
  • ديسمبر – 13٪ صفقات أكثر من المتوسط
  • مارس – صفقات أكثر بنسبة 12.6٪ من المتوسط
  • نوفمبر – صفقات أكثر بنسبة 6.2٪ من المتوسط
  • أبريل – صفقات أقل بنسبة 0.9٪ عن المتوسط
  • أكتوبر – صفقات أقل بنسبة 5.5٪ من المتوسط
  • مايو – 14.7٪ صفقات أقل من المتوسط
  • أغسطس – صفقات أقل بنسبة 14.7٪ من المتوسط
  • سبتمبر – صفقات أقل بنسبة 15٪ من المتوسط
  • يوليو – صفقات أقل بنسبة 16.2٪ من المتوسط
  • يونيو – صفقات أقل بنسبة 16.9٪ من المتوسط
شارك المقال مع أصدقائك!
إقرأ أيضاً
شراء سيارة مستعملة في امريكا - 7 نصائح مهمة