الدراسة في أمريكا

ما تحتاجه لمعرفة تكلفة دراسة اللغة في أمريكا لمدة 3 أشهر

تكلفة دراسة اللغة في أمريكا

لا جدال حول أهمية اللغة الإنجليزية في عالمنا اليوم، فهي اللغة الأولى والأكثر انتشارًا، كما أن معظم العلوم والدراسات تكتب وتُشرح بها؛ مما يضع الطلاب والخريجين ممن يبحثون عن وظيفة مرموقة في وضع حاسم لإتقان اللغة الإنجليزية والتحدث بها بطلاقة. ولطالما كانت الولايات المتحدة الأمريكية قبلة وهدف ملح للطلاب من جميع أنحاء العالم خاصة الراغبين في تعلم اللغة الإنجليزية، لذلك في هذا المقال نحاول استعراض الأسباب التي تدفك لاختيار الولايات المتحدة الأمريكية كواجهة لدراسة اللغة الإنجليزية، مع الإشارة تكلفة دراسة اللغة في أمريكا بشكل تقريبي.

لماذا تمثل دراسة اللغة في أمريكا أولى الاختيارات؟

عادة ما تكون أمريكا هي الخيار الأول لمن يضع السفر من أجل الدراسة في خططه المستقبلية، خاصة إن كان ينوي دراسة اللغة الإنجليزية، ولا عجب في ذلك، فأمريكا تتمتع بالعديد من الجامعات والمعاهد المختلفة، مما يترك مساحة واسعة للطلاب لاختيار الأفضل بما يتناسب مع إمكاناتهم. وكونها واحدة من أكثر الدول تقدمًا يتيح لها تواجد جميع الوسائل الحديثة والوسائط التكنولوجية بمختلف أنواعها لخدمة التعليم.

إضافة إلى الميزة الأقوى وهي تحدث أهلها باللغة الإنجليزية، وكما هو معروف فأفضل وسيلة لتعلم اللغة هي ممارستها التحدث بها مع أحد الناطقين بها، لاسيما إن كانت لغته الأم، فتلك هي الوسيلة الأمثل لتعلم اللغة في أسرع وقت و باحترافية.

ولكن يبقى السؤال.. ما هي تكلفة دراسة اللغة في أمريكا ؟

تكلفة دراسة اللغة في أمريكا لمدة ٣ شهور

من المعروف أن الحد الأدنى لتعلم وإتقان أي لغة وسط أهلها هو 3 شهور، وبالتالي يبحث دائمًا المهتمون بالأمر عن دورة أو برنامج للتعلم في تلك المدة، ويتساءلون عن تكلفة دراسة اللغة في أمريكا خلال 3 شهور.

6 من أفضل جامعات ميزوري الأمريكية

بنود التكلفة لدراسة اللغة:

لا تقتصر دراسة اللغة في أمريكا على تكلفة الحصص الدراسية فقط، ولكن مجموعة من النقاط الهامة يجب أن توضع في الاعتبار؛ فبالإضافة لتكلفة الدراسة ذاتها، يوجد أيضًا تكلفة السفر والحصول على التأشيرة المخصصة للتعليم، بجانب تكلفة التنقل والإقامة، سواء أن وقع الاختيار على المجمعات السكنية التي توفرها الجامعات للطلاب، أو السكن مع إحدى الأسر المضيفة، يبقى أيضًا تكلفة المعيشة التي تتضمن الطعان والتأمين اللازم للصحة والظروف الطارئة.

يصعب تحديد التكلفة الكاملة تحديدًا دقيقًا، ولكن يمكن وضع تكلفة تقريبية تقع في المنتصف بين الحد الأقصى والأدنى، مع الأخذ بالاعتبار أن المعاهد والجامعات التعليمية في أمريكا تتنوع في التكلفة الدراسية.

تكلفة دراسة اللغة في أمريكا لمدة 3 أشهر:

ما يحتاجه الفرد في الأسبوع الواحد يتراوح ما بين 400 إلى 600 دولار أمريكي، متضمنًا مصاريف المعيشية وتكلفة الساعات الدراسية. وإن زاد كان أفضل بالطبع، فإضافة ميزانية أكبر يوفر لك معيشة أكثر تميزًا و ترفيهًا. وبحساب التكلفة لمدة 3 أشهر تجدها تتراوح من 5 آلاف إلى 10 ألف دولار أمريكي، وذلك في حالة التسجيل في إحدى الجامعات أو المعاهد المعروفة بالمستوى التعليمي المتميز، والتكاليف الدراسية المتوسطة.

تكلفة دراسة اللغة في أمريكا لمدة 6 أشهر:

قد يرغب البعض في إطالة المدة الزمنية لدراسة اللغة لتصل إلى 6 أشهر أو سنة كاملة، وكما نوهنا سابقًا أن جميع الأرقام المذكورة في المقال هي تكلفة تقريبية وليست محددة تمامًا، لاعتمادها على عوامل متغيرة واختيارات متنوعة، وبالتالي يمكن القول بأن تكلفة دراسة اللغة لمدة 6 أشهر تصل إلى 15 ألف دولار أمريكي، قد يزيد أو ينقص. وما إن تزيد الفترة الدراسية بضعة أشهر إضافية تزداد التكلفة لمدة سنة لتصل 30 ألف دولار أمريكي، قد يزيد أو ينقص.

تعرف على 3 من أفضل الجامعات في نيويورك

أشهر المعاهد والجامعات لدراسة اللغة في أمريكا:

تمتلئ أمريكا بالجامعات التي لا حصر لها العام منها والخاص باختلاف الولايات، ولكن يشتهر بعضها عن الآخر ويتردد مسامعه على آذان العالم لما يوفرونه من دورات متميزة وعروض مربحة. نستعرض بعضها في النقاط التالية:

إذا كنت تفكر في إكمال دراستك بأمريكا، فربما يكون اختيارك لدراسة اللغة أولًا بها لفترة قصيرة، فرصة جيدة لاختبار مدى قدرتك على الحياة الأمريكية، والتعامل مع المؤسسات التعليمية بها، والنظام الحكومي الأمريكي.

اقرأ أيضًا: الهجرة إلى أمريكا عن طريق الدراسة

السابق
الهجرة إلى أمريكا عن طريق الدراسة
التالي
أفضل 10 مطاعم جديدة في أمريكا لعام 2022

اترك تعليقاً