شائع - متداول الآن - ترند

ما هي حقيقة انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش من الأخبار المتداولة في اليومين الماضيين، فكما نعلم هناك الكثير من العرب يهتمون بمعرفة أخبار النجوم الأتراك.

بما أن العالم العربي يهتم كثيرا بأبطال المسلسلات التركية وأخبار المشاهير الأتراك وأخبارهم الاجتماعية فإننا سوف نتحدث هذه المرة عن ميليسا باموك ومصطفى مارت كوتش كثنائي جديد على الساحة الفنية التركية، والتي دارت الأخبار حول وجود علاقة حب بينهما.

ميليسا باموك هي عارضة أزياء تركية من مواليد عام 1991م وقد حصلت على لقب ملكة جمال تركيا عام 2011م، ثم دخلت بعدها الى عالم التمثيل وأدت عدة أدوار كانت سببا في شهرتها مثل حب أعمى والاصطدام ومسلسل في مهب الريح.

انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

معلومات عن حياة ميليسا باموك

خلال سنوات نشاطها ارتبطت ميليسا بلاعب كرة القدم اوغوزهان أوزي يعقوب والذي لم تستمر معه طويلا حتى انفصلت عنه، وبعد فترة من الزمن تعرفت على الفنان مصطفى مارت كوتش مواليد 1994م من خلال صديق مشترك بينهما، وكان هذا في مطلع عام 2021م، ولم يعلن أي منهما نشوء علاقة حب بينهما ولكن هي علاقة صداقة.

ولكن مع مرور الوقت بدأ الثنائي بالظهور المتكرر سويا وبشكل يعكس العلاقة الغرامية التي تدور بينهما، حيث شوهد كل من ميليسا ومصطفى معا في قارب مستأجر خلال قضاء العطلة في مدينة بودروم وكان واضح جليا علاقة العشق بينهما.

خبر انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

ظلت العلاقة بين ميليسا باموك ومصطفى مارت كوتش مبهمة حتى أعلنا عن العلاقة القائمة بينهما في العام الجاري 2022م.

وفي الأيام الماضية انتشر سريعا خبر انفصال الثنائي ميليسا ومصطفى، حيث لاحظ المتابعين أن ميليسا باموك قد قامت بحذف صورها مع مصطفى كوتش التي كانت موجودة على الانستجرام، كما قامت بإلغاء متابعته، وفعل هو الشيء ذاته مما جعل الجميع يرجح انفصالهما عن بعضهما البعض.

وفي هذا السياق قد لاحظ المتابعين وجود خلافات بين هذا الثنائي المشهور بعد أن كانت تجمعهم علاقة حب منذ فترة ليست قليلة، وكان حذف كل منهما لصور الآخر عن صفحته الشخصية إشارة الى الانفصال وانهاء هذه العلاقة.

أما عن سبب الانفصال فلم يعلن أي طرف منهم عنه، ولم تصرح أي جهة رسمية عن سبب الانفصال الذي مازال مجهولا رغم انتشار الشائعات والتوقعات.

وحسب المعلومات أن الممثلة التركية الجميلة ميليسا باموك تكبر حبيبها السابق مصطفى مارت كوتش بفارق ثلاث سنوات، كونها من مواليد 1991، في حين أن كوتش ولد عام 1994. وعلى الرغم من فارق العمر الذي بينهما، إلا أنهما كانا يشكلان حالة من السعادة على وجوه المتابعون، ودوماً ما كانت تحصد صورهما معاً تفاعل ملحوظ وانتشار بارز على وسائل الإعلام التركية.

ما هي حقيقة انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

تعليق ميليسا على خبر انفصالها عن مصطفى كوتش

بينما تتابع الفنانة التركية ميليسا باموك حياتها بصورة طبيعية بعد انفصالها عن حبيبها الممثل التركي مصطفى مارت كوتش، مازالت توقعات المتابعين حول سبب انفصالهما في تصاعد مستمر، ومازال الجميع يتساءلون عما حدث حتى قررت باموك الانفصال، وحذف الصور التي جمعتها بمصطفى من حسابها على حسابها في انستغرام.

وتوقع البعض أو حسب ما تداوله البعض أن السبب في انفصالهما ما قاله عرافٌ لباموك، حيث ذهبت إليه لاستشارته حول علاقتها العاطفية بمصطفى، وعلى إثر ذلك قررت إنهاء علاقتها به بحسب ما جاءت به صحيفة “تقويم” التركية.

ووفق التفاصيل الشائعة فقد عاشت الفنانة الشابة ميليسا أزمة كبيرة في علاقتها مع كوتش، الأمر الذي دفعها للذهاب إلى عرافٍ وتسأله حول مستقبل تلك العلاقة العاطفية، خصوصاً أنها لم تعد تشعر بأن يحبها كما في السابق، ليجيبها العراف بأنه ليس هناك مستقبل لهذا الحب، إذ إن هناك امرأة أخرى في حياة مصطفى.

وبحسب الصحيفة، فإن ميليسا صدقت كلامه، لتقوم بعدها بإنهاء علاقتها مع حبيبها، وحذفت كل الصور التي جمعتهما وألغت متابعته على انستغرام.

ولكن من الواضح أن ميليسا رغبت في الرد على ذلك الكلام الشائع بصورة غير مباشرة، ونفي ما يتم تداوله، حيث قامت بكتابة منشور على شكل ستوري في حسابها على انستغرام، بعد ساعاتٍ قليلة من نشر ذلك الخبر، قالت فيها: “أنتم مضحكون جداً”، دون الإشارة الى ماذا تقصد ولكن خمن الجميع أنها تقصد ما نشرته صحيفة تقويم التركية.

انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش

بهذا نختم مقالتنا حول انفصال ميليسا باموك ومصطفى كوتش والذي انتشر هذه الأيام ويمكنكم قراءة مقالة عن انفصال ثنائي تركي آخر وهو انفصال جوكبيرك واوزغي