الدراسة في أمريكا

دليلك لأبرز الاختلافات حول الدراسة في بريطانيا والدراسة في أمريكا

الدراسة في بريطانيا

تعتبر الدراسة في بريطانيا أو الدراسة في أمريكا من بين أقصى أماني أغلب الطلبة الذين يرغبون في إتمام تعليمهم الجامعي أو الحصول على شواهد دراسية معتمدة دوليًا ومعترف بها على الصعيد العالمي حتى تكون لهم قوة وسببًا رئيسيًا في إيجاد وظائف عالية المستوى.

ولا يخف على أي أحد كان أن السعي للدراسة في الخارج يحتاج إلى معلومات دقيقة ومفصلة تعين الطالب على معرفة ما يحتاجه. لذلك اخترنا التحدث في هذا المقال حول الدراسة في بريطانيا والدراسة في أمريكا مع استعراض مميزات كل واحدة على حدة، وذلك نظرًا لأن المملكة البريطانية والولايات المتحدة الأمريكية تعدان من بين أفضل الدول التي يختارها الطالب أولًا لإتمام مسيرته الدراسية بتفوق ونجاح. 

الدراسة في بريطانيا

الدراسة في بريطانيا

تحتل المملكة المتحدة المراتب الأولى ضمن الترتيب العالمي لأفضل الجامعات، كما تتوفر على أسلوب أكاديمي مميز يجذب الطلاب من جميع أنحاء العالم، إذ تعتبر بريطانيا الوجهة المثالية للطلاب الدوليين الذين لديهم رغبة في إيجاد وظائف بعد التخرج مباشرة. لذلك فإن الجامعات التي ستمكنك من الدراسة في بريطانيا بشكل صحيح هي كالتالي:

جامعة سانت أندروز

تحتل هذه الجامعة المرتبة الأولى ضمن أعلى الجامعات في بريطانيا بسبب عدة عوامل منها رضا الطلاب، آفاق التخرج، نتائج الدرجات المتحققة ومؤهلات القبول.

أنشئت هذه الجامعة في سنة 1413 باسكتلندا وتتميز بموادها المتعلقة بالعلاقات الدولية، علوم الكمبيوتر، الفيزياء، العلوم الإنسانية، علم اللاهوت والعلوم الفلسفية.

تستمر الدراسة في الجامعة للحصول على درجة البكالوريوس 4 سنوات، ويستطيع الطالب التقديم إلى إحدى كليات الجامعة الأربع التي هي: الآداب، اللاهوت، الطب والعلوم. كما توجد فرص للتخصص في السنتين الأخيرتين. أما الأبحاث العلمية التي تجرى في الجامعة فهي معترف بها دوليًا بنسبة تفوق 80%.

توفر الجامعة منحًا متعددة للطلاب الوافدين إليها مثل المنح الجامعية الدولية التي تمنح تخفيضًا في الرسوم الدراسية يصل إلى 10000 جنيه إسترليني سنويًا في كل عام.

تبلغ الرسوم الدراسية لطلبة كلية الآداب، اللاهوت أو العلوم 26350 جنيه إسترليني الطلبة كلية الطب فستكون الرسوم الدراسية 33570 جنيه إسترليني لسنة 2022/2023.

جامعة أكسفورد

تعتبر هذه الجامعة أقدم جامعة ناطقة باللغة الإنجليزية في العالم وهي من بين أفضل المؤسسات الأكاديمية الرائدة في التعليم ذي المستوى العالي، أنشأت سنة 1096 وتوجد في جنوب إنجلترا على بعد حوالي 90 دقيقة من لندن.

تضم جامعة أكسفورد 38 كلية مستقلة، وتعد أشهر المواد المطروحة فيها هي العلوم الإنسانية، القانون وماجستير في إدارة الأعمال. كما تبلغ الرسوم الدراسية للالتحاق بالجامعة ما بين 23105 و30540 جنيه إسترليني.

وتتميز أكسفورد ببرنامج تعليمي أسبوعي فردي، يمنح الطلاب فرصة لقاء خبير في أي مجال كان.

توفر الجامعة كذلك أماكن إقامة لجميع طلاب السنة الأولى الجامعيين كما تتكون من قاعة لإنزال الطعام، مكتبة، مصلى وغيرها الكثير.

جامعة كامبريدج 

تعتبر هذه الجامعة من أفضل الجامعات التي يمكن أن يتم الطالب دراسته الجامعية بها خاصة فيما يتعلق بالعلوم الاقتصادية، القانون والعلوم الطبيعية. كما تعد الجامعة ثاني أقدم جامعة ناطقة باللغة الإنجليزية في العالم ومن أفضل الجامعات التي قامت بتخريج علماء مشهورين مثل إسحاق نيوتن وتشارلز داروين.

تحتوي الجامعة على 31 كلية ذاتية الحكم، ومن أجل الالتحاق بالجامعة يشترط إرسال طلب مسبق عبر البريد الإلكتروني ثم اجتياز تقييم كتابي وأخيرًا مقابلة تحدد قبولك النهائي في الجامعة.

وتتراوح الرسوم الدراسية لجامعة كامبريدج ما بين 19197 و29217 جنيه إسترليني.

جامعة لندن الامبريالية 

أنشأت الجامعة سنة 1907 في لندن بإنجلترا، وهي مشهورة بتركيزها على تدريس العلوم الهندسية، العلوم الطبيعية والطب.

توجد بالجامعة حاليًا 20 قاعة سكنية تمنح للطلاب الجامعيين الجدد، أما بالنسبة للقدامى فيتم توفير المساعدة لهم من طرف مكتب الإسكان الخاص بالجامعة.

أما المكتب الدولي للجامعة فيهتم بتقديم النصائح للطلاب الوافدين من أجل الدراسة في بريطانيا وتوفير جلسات للتوجيه خاصة بالطلاب الدوليين.

وتتراوح  الرسوم الدولية بجامعة لندن الامبريالية ما بين 25000 و28000 جنيه إسترليني.

مدرسة لندن للاقتصاد والعلوم السياسية

تقع هذه المدرسة في لندن، وقد احتلت موقعًا مناسبًا ومركزيًا يتمثل في بعدها  على كوفنت غاردن ونهر التايمز بمسافة قصيرة فقط سيرًا على الأقدام.

 أنشئت المدرسة سنة 1895، وهي تشتهر بتدريسها للعلوم الاقتصادية، القانون والعلوم الاجتماعية. تبلغ رسومها الدراسية حوالي 18408 جنيه إسترليني، وهي عبارة عن كلية متخصصة في العلوم الاجتماعية كما تعتبر أحد أكثر الجامعات متعددة الثقافات؛ ليس فقط في المملكة المتحدة وحدها بل في العالم أجمع.

تسعى الكلية إلى تقديم أفضل النصائح والتوجيهات لطلابها الدوليين، وذلك عن طريق فريق متخصص ومركز خدمات يسهر على تقديم جميع المعلومات اللازمة المتعلقة بالدورات والتقويم والامتحانات والاحتفالات والدعم المالي.

جامعة دورهام

تتميز هذه الجامعة بأنها جامعة بحثية عامة، حيث تأسست سنة 1837 في المدينة الأثرية دورهام التي تقع في شمال شرق إنجلترا، وعند الأخذ بعين الاعتبار صغر المدينة فإن كليات الجامعة وأقسامها تقع على مسافة قريبة من بعضها البعض. 

تنقسم وظائف الجامعة الرئيسية بين الأقسام الأكاديمية التي يبلغ عددها 25 قسمًا والتي تهتم بشكل أساسي في إجراء البحوث، وكلياتها التي يبلغ عددها 17 كلية منها كلية القانون، الهندسة، اللغة الإنجليزية والأعمال التجارية.

أما بالنسبة للطلاب الجدد الوافدين على المدينة فباستطاعتهم السكن في حرم كوينز الجامعي الذي يبعد فقط 5 دقائق على الجامعة سيرًا على الأقدام.

توفر الجامعة خدمات متنوعة من الطلاب منها:

  • الدعم المالي للطلبة.
  • خدمة الطلاب ذوي الإعاقة.
  •  نقل مجاني في بداية الفصل الدراسي من مطار نيوكاسل.
  • وجود فريق يوجه الطلاب قبل بداية الفصل الدراسي.
  • توفير فرص قوية للتوظيف.

جامعة كلية لندن

تعتبر هذه الجامعة من أكبر وأقدم الجامعات التي تحتل الصدارة ضمن قوائم الجامعات التي يسعى الطلاب المغتربين للدراسة فيها. وتتميز الجامعة بتوفير معلم شخصي لجميع الطلاب الجامعيين، كما تمنحهم الإقامة في قاعات سكنية مجهزة، وتوجد أيضًا أماكن إقامة مستأجرة وقاعات مشتركة بين الكليات.

تشتهر الجامعة بتدريسها الطب، القانون والعلوم فيما مجموعه 11 كلية، كما تهتم بمنح الطلبة كامل الحرية للاستكشاف أثناء الأبحاث الجامعية أو المشاريع الدولية، وتتراوح رسوم الدراسة في هذه الجامعة تبعًا للسنة الدراسية، لكن المبلغ يصل تقريبًا إلى 31200 جنيه إسترليني. 

يمكنك التعرف على 10 جامعات أخرى رائدة من أجل الدراسة في بريطانيا.

 

اسم الجامعة
موقعها
أشهر المواد المُدَرَّسَة
الرسوم الدراسية
نسبة الطلاب الدوليين
جامعة وارويك
كوفنتري، إنجلترا
الاقتصاد، الدراسات الدولية، القانون والأعمال التجارية
21220- 27060 جنيه إسترليني
35%
جامعة باث
باث، إنجلترا
الهندسة، العلوم الإنسانية وماجستير إدارة الأعمال
13000- 19000 جنيه إسترليني
21.9%
جامعة لوبورو
ليسترشاير، إنجلترا
الرياضة، الأعمال والهندسة
16000- 19900 جنيه إسترليني
10%
جامعة لانكستر
لانكستر، إنجلترا
الفن والتصميم، الدراما والإدارة
15080- 19250 جنيه إسترليني
29.8%
جامعة غلاسكو
غلاسكو، إنجلترا 
القانون، الاقتصاد وماجستير إدارة الأعمال
19000- 29000

جنيه إسترليني

19.7%
جامعة ادنبره
ادنبره، اسكتلندا
الهندسة، الطب البيطري وماجستير في إدارة الأعمال
18800- 24600

جنيه إسترليني

27.3%
جامعة بريستول
بريستول، إنجلترا
الفنون، العلوم الطبية والهندسة
20100- 38000

جنيه إسترليني

28%
جامعة ساوثهامبتون
ساوثهامبتون، إنجلترا
الهندسة، البيولوجيا والأعمال
18520- 22760

جنيه إسترليني

30%
جامعة ستراثكلايد
غلاسكو، اسكتلندا
الهندسة، الأعمال والفيزياء
13500- 20900

جنيه إسترليني

17%

 

تأشيرة الدراسة في بريطانيا 

الدراسة في بريطانيا

بعد قبول الطالب في أحد جامعات المملكة المتحدة، لا بد من النظر في الأوراق التي تلزمه من أجل الحصول على تأشيرة الدراسة في بريطانيا والتي ستمكنه من إتمام دراسته في أسرع وقت.  

المستندات الأولية المطلوبة 

  • استمارة طلب التأشيرة.
  • جواز سفر أو ما يعادله كوسيلة سفر صالحة.
  • صورة شخصية حديثة وواضحة.
  • إرفاق دليل يوضح إمكانية دعم نفسك في الفترة التي ستقضيها من أجل الدراسة في بريطانيا بمبلغ يقارب 1265 الشهر إذا كنت ستدرس في لندن، وما يقارب 1015 إذا كنت خارجها.
  • إثبات دفع رسوم التأشيرة التي تبلغ 348 جنيه إسترليني.
  • موافقة الوالدين إذا كنت لم تبلغ سن 18.
  • رسوم صحة الهجرة والتي تبلغ 150 جنيه إسترليني لكل سنة دراسية.

شروط الحصول على تأشيرة الدراسة في بريطانيا 

  • أن يكون عمر الطالب 16 سنة فما فوق.
  • لديه من المال ما يكفي لدعم نفسه طيلة سنوات دراسته من رسوم دراسية، تأمين طبي وتكاليف المعيشة.
  • أن يكون قادرًا على التحدث وقراءة وفهم اللغة الإنجليزية، وذلك من خلال اجتياز امتحان SELT بمستوى يوازي أو يفوق CEFR B2.

أنواع تأشيرة الدراسة في بريطانيا 

  • تأشيرة الطالب التي تقدم لمن يرغبون بإتمام دراستهم سواء في دورة تعليمية تكميلية أو لدراسات عليا، ولا بد من طلبها قبل أن تبدأ الدورات الدراسية ب6 أشهر على الأقل ويقدم جواب القبول في غضون 3 أسابيع.
  • تأشيرة دراسة قصيرة الأجل، وهي متاحة لمدة تتراوح بين 6 أو 11 شهرًا، وهي مخصصة للطلاب الذين يرغبون في دراسة دورة تعليمية أو بحث قصير من أجل الحصول على درجة علمية معينة.
  • تأشيرة طالب طفل، والتي تُمنح خصيصًا للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و17 سنة. مع ضرورة موافقة أحد الوالدين أو وصي لهم في المملكة المتحدة.

ما هي الأسباب التي تجعل الدراسة في بريطانيا رائعة؟

الدراسة في بريطانيا

أولًا: التعليم الأكاديمي 

إن المستوى التعليمي الذي تحتله مدارس وجامعات المملكة المتحدة احترافي وعالمي، حيث يتسم بتوفير الدعم الكامل للطلاب مع إمدادهم بالمساحة الكافية التي يحتاجونها للإبداع وكسب الفضول العلمي.

كما لا ننس أن دولة بريطانيا هي موطن أعظم الجامعات في العالم وأن أسلوب التدريس الذي تنهجه المؤسسات التعليمية يعزز مهارات التفكير النقدي لدى الطلاب ويمنحهم فرصة التعامل مع التقنيات الحديثة.

ثانيًا: المحيط الآمن 

تمنح الدراسة في بريطانيا الطلاب محيطًا مُرَحِّبًا وآمنًا يدعو إلى التسامح مع مختلف الشعوب والثقافات. كما يندد بضرورة مساعدة جميع الطلاب القادمين من مختلف الخلفيات والمتحدثين بمختلف اللغات.

تستمر جامعات بريطانيا في تقديم المساعدات والمَشورات لكل من يحتاجها مع ضمان صحة وسلامة الجميع باعتبارها أولوية قصوى في ظل الظروف الصعبة لفيروس كورونا.

ثالثًا: تأمين الوظيفة المثالية

تحتل بريطانيا الصدارة في كون خريجي جامعاتها من ضمن الأكثر توضيفًا في العالم، كما أنه من الطبيعي أن يحصل الطلاب على عروض عمل قبل الانتهاء من الدراسة. لذلك كانت الدراسة في بريطانيا أفضل خيار من أجل تمكن الطالب من اكتساب خبرة حقيقية وواقعية تعين فيما بعد على تأمين الوظيفة المثالية.

رابعًا: فرص لأخذ الخبرة

تمنح جامعات بريطانيا إمكانية الاستفادة من خبرة العمل لمدة سنتين للطلبة الحاصلين على درجة البكالوريوس أو الماجستير، ولثلاث سنوات بالنسبة للطلاب الحاصلين على درجة الدكتوراه.

خامسًا: المغامرات الرائعة  

تسمح الدراسة في بريطانيا بتوفير فرص كبيرة للطلاب للتعرف على بعضهم البعض، وتكوين صداقات تدوم للأبد. كما أن ثقافة المملكة المتحدة وتاريخها العريق تجعل حياة الطلاب مليئة بالمغامرات الواعدة التي تثير خيالهم وتتيح لهم إمكانيات جديدة.

الدراسة في أمريكا

دليلك لأبرز الاختلافات حول الدراسة في بريطانيا والدراسة في أمريكا

تظل الولايات المتحدة الأمريكية الوجهة الأولى للطلاب من جميع أنحاء العالم لإتمام دراساتهم العليا أو للحصول على دورة علمية أو بحث أكاديمي معين، لذلك لا بد للطالب من أن يعلم جميع المعلومات المتعلقة بمختلف جامعات أمريكا حتى يتسنى له اختيار الأنسب له.

ومن بين الجامعات الرائدة في مجال التعليم الأكاديمي نقدم ما يلي: 

جامعة هارفارد

تحتل هذه الجامعة دائمًا مراتب متقدمة في قوائم أفضل الجامعات العالمية حول العالم على مر السنوات الماضية، فهي تتميز ببرامجها التعليمية الاحترافية وبصرامة أطرها وجميع العاملين بها.

تقع هارفارد خارج بوسطن في كامبريدج وتتميز باحتوائها على 13 كلية ومعهد، منها كلية الطب، كلية إدارة الأعمال، كليات الهندسة والعلوم التطبيقية، كلية كينيدي للحكومة وكلية الحقوق.

يبلغ متوسط الرسوم الدراسية للجامعة 55587 دولار، وتوفر هارفارد ل62% من الطلاب مساعدات مالية تبعًا لظروفهم وحاجياتهم.

معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا

يتميز هذا المعهد بالتركيز على البحث العلمي والتكنولوجي، إذ ينقسم إلى 5 كليات منها كلية الهندسة وكلية سلون للإدارة، بالإضافة إلى برامج في علم الأحياء والكيمياء، الفيزياء، الرياضيات وعلوم الأرض.

توفر الجامعة إمكانية السكن والإقامة في الحرم الجامعية بنسبة تبلغ 70% من إجمالي عدد الطلاب الجامعيين. كما يمنح المعهد مساعدات مالية يستفيد منها نحو 60% من الطلبة على  حسب الحاجة. وتبلغ الرسوم الدراسية للطلبة الملتحقين من أجل الدراسة في أمريكا نحو 55878 دولار.

جامعة ستانفورد

أنشأت هذه الجامعة سنة 1885 في منطقة خليج كاليفورنيا، وهي تتميز باحتوائها على مجموعة واسعة من المنظمات الطلابية.

توفر الجامعة مدارس متعددة إما لتقديم دورات دراسية للطلاب والخريجين وكذا كليات متنوعة تشمل كلية التربية، كلية الطب، كلية الدراسات العليا للأعمال وكلية الهندسة والحقوق.

تمنح ستانفورد إمكانية العيش في الحرم الجامعي بالنسبة للطلبة الجدد، كما يبقى للطلاب حرية الاختيار في الاستمرار بالعيش في الحرم في سنوات الدراسة المتقدمة.

تبلغ الرسوم الدراسية للجامعة نحو 56169 دولار مع تلقي 50% من الطلاب نوعًا من المساعدة المالية.

جامعة كاليفورنيا

تأسست جامعة كاليفورنيا سنة 1868 في بيركلي في سان فرانسيسكو، وتتميز بكونها تحتوي على 14 كلية منها كلية القانون، كلية الهندسة وكلية البصريات، كما يتواجد بها عدة مدارس عليا مثل المدرسة العليا للصحافة.

تمنح جامعة كاليفورنيا فرصة إقامة الطلاب في حرمها الجامعي، كما توفر لهم مساعدات مالية تبعًا لظروف واحتياجات كل طالب على حدة. أما الرسوم الدراسية للراغبين في إتمام الدراسة في أمريكا فتصل إلى أكثر من 43 ألف دولار.

جامعة كولومبيا

أنشئت جامعة كولومبيا سنة 1754 و تعد من بين أفضل الجامعات العالمية المشهورة بجودة تعليمها الأكاديمي.

تقع الجامعة في مدينة نيويورك وتضم 3 كليات جامعية هي كلية كولومبيا، كلية الدراسات العامة وكلية مؤسسة أو للهندسة. كما تحتوي على مدارس عليا منها مدرسة الدراسات العليا للصحافة وإدارة الأعمال ثم كلية الحقوق، كلية الطب وكلية طب الأسنان.

تتميز جامعة كولومبيا بأن 90% من طلابها يعيشون في حرمها الجامعي، كما تقدم مجموعة متنوعة من الأنشطة الطلابية التي تتيح لهم الاستكشاف والتعرف على مختلف الأمور الجديدة.

تبلغ الرسوم الدراسية للالتحاق بالجامعة 63530 دولار، كما يتلقى 50% من طلاب الجامعة مساعدات مالية انطلاقًا من احتياجات كل طالب.

جامعة واشنطن

تأسست الجامعة سنة 1853 في سانت لويس بولاية ميسوري الأمريكية، وهي مقسمة إلى 4 مدارس لطلاب البكالوريوس و4 أخرى للدراسات العليا.

تضم جامعة واشنطن كليات متنوعة منها كلية الهندسة والعلوم التطبيقية، كلية الحقوق، كلية الطب ومدرسة سام فوكس للتصميم والفنون البصرية.

تبلغ الرسوم الدراسية لمن يرغب في الدراسة في أمريكا 58866 دولار، ونجد أنه 42% من الطلاب يتلقون مساعدات مالية قائمة على حسب الحاجة. كما توفر الجامعة إمكانية الإقامة في الحرم الجامعي لطلاب السنة الأولى في أحد المنازل السكنية أو شقق أو منازل مشتركة.

معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا

يعد معهد كاليفورنيا أحد أبرز المعاهد الرائدة في المجال التعليمي الذي يركز على العلوم والهندسة وتوفير مدارس عليا أخرى مثل التي تهتم بعلوم الكومبيوتر، علوم الأرض، الرياضيات والفيزياء.

تأسست الجامعة سنة 1891 في باسادينا بولاية كاليفورنيا واهتمت بالحياة الاجتماعية داخلها، حيث وفرت ما يقارب من 11 مسكنًا ومنزلًا للطلاب الجامعيين، وما يميزها أكثر أن عشاء الطلبة يقدم من طرف طلاب كذلك.

يستفيد 51% من الطلاب الجامعيين من المساعدات المالية التي يوفرها المعهد لهم، أما الرسوم الدراسية للراغبين في الدراسة في أمريكا فتصل إلى 58680 دولار.

جامعة جونز هوبكنز

تأسست الجامعة سنة 1876 في بالتيمور بولاية ماريلاند، وهي تضم 9 كليات منها كليات للطلبة الجامعيين مثل كلية الهندسة، الطب والتربية وغيرها، ومنها برامج للدراسات العليا تخدم الصحة العامة والهندسة.

تسعى الجامعة إلى أن يستفيد 54% من الطلاب من المساعدات المالية، فيما نجد أنه من أجل استكمال الدراسة في أمريكا فلا بد من دفع رسوم دراسية تبلغ 58720 دولار.

تأشيرة الدراسة في أمريكا 

الدراسة في بريطانيا

توجد 3 أنواع من تأشيرات الطلاب وهي

وهي التأشيرة التي تقدم للطلبة الراغبين في الدراسة الجامعية أو لدراسة اللغة الإنجليزية.

وتعرف هذه التأشيرة بأنها تقدم عند المشاركة في برنامج التبادل، وتتميز بإتاحة الفرصة لطلاب المرحلة الثانوية من أجل الدراسة في أمريكا وكذلك الأمر ذاته بالنسبة للمستوى الجامعي.

تقدم هذه التأشيرة للدراسة أو للتدريب غير الأكاديمي أو المهني في أمريكا وذلك غير البرنامج الأكاديمي لتعلم اللغة الإنجليزية.

وقبل التقدم للحصول على إحدى هذه التأشيرات الثلاث؛ فمن الضروري أولًا أن يحصل الطالب على نموذج قبول من طرف مؤسسة التعليم العالي التي اختارها والتي لا بد أن تكون معتمدة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتكون نماذج القبول من قبيل I-20 وDS-2019، والتي تقدم من طرف مكتب الطلاب الدوليين التابع للجماعة التي قدم لها الطالب.

إقرأ أيضًا: تأشيرة الدراسة في أمريكا

أيهما أفضل؟ الدراسة في بريطانيا أو الدراسة في أمريكا؟ 

الدراسة في بريطانيا

أظهرت الدراسات الحديثة قائمة تضم أفضل الجامعات العالمية حول العالم لسنة 2022، والملاحظ أن الجامعات الموجودة في المراتب العشر الأولى هي من طرف دولتين فقط هما الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة. لكن تظل جامعات أمريكا هي المهيمنة بفارق كبير، حيث نجد أن القائمة هي كالتالي بالترتيب من الأعلى إلى الأدنى

1.جامعة هارفارد بأمريكا.

2.معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بأمريكا.

3.جامعة ستانفورد بأمريكا.

4.جامعة كاليفورنيا بأمريكا.

5.جامعة أكسفورد ببريطانيا.

6.جامعة كولومبيا بأمريكا.

7.جامعة واشنطن بأمريكا.

8.جامعة كامبريدج ببريطانيا.

9.معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا بأمريكا.

10.جامعة جونز هوبكنز بأمريكا. 

إقرأ أيضًا: التقدم للكليات الامريكية: تواريخ مهمة في 2021 – 2022

وختامًا؛ فإن قمنا بمقارنة  عادلة بين الدراسة في بريطانيا والدراسة في أمريكا انطلاقًا مما ذكر في المقال، فسيظهر جليًا أن الكفة تنحاز بشكل كبير لصالح جامعات أمريكا، مما يؤكد على أن الدراسة في أمريكا هي الأنسب والأفضل للراغبين في إتمام دراساتهم الجامعية أو دراساتهم العليا.

اقرأ أيضا: