الدراسة في أمريكا

الدراسة في الخارج: 8 أخطاء شائعة يجب تجنبها

الدراسة في الخارج: 8 أخطاء شائعة يجب تجنبها

الدراسة في الخارج: 8 أخطاء شائعة يجب تجنبها

من أفضل التجارب التي يمكن لأي شخص الحصول عليها هي الدراسة في الخارج. لا يحصل الطلاب على تجربة لا تُنسى فحسب، بل يحصلون أيضًا على المعرفة والمهارات التي ستكون مفيدة في حياتهم المهنية في المستقبل.

لهذا السبب يجب على كل طالب تحقيق أقصى استفادة من مغامرة الدراسة في الخارج.

إن التعرف على المدينة، وبذل جهد حقيقي لفهم الثقافة والتكيف معها ليست سوى بعض الأشياء المهمة التي يجب ألا ينساها الطلاب الدوليون.

فيما يلي قائمة بأكثر الأخطاء شيوعًا التي يرتكبها الطلاب الدوليون عند اللجوء الى الدراسة في الخارج:

1. لا يتعلمون كيفية التحدث بلغة البلد المضيف

تذكر أن تتعلم وتقدر لغة وثقافة البلد المضيف. ليست هناك حاجة إلى إتقان اللغة، طالما أنك تتعلم كيفية نطق التحيات والتعبيرات الأساسية بلغتهم. تواصل مع الطلاب المحليين واستمع إليهم وهم يتحدثون اللغة. تدرب على التحدث بها وتعلم أكبر عدد ممكن من الكلمات.

“جرب” اللغة في كل فرصة تتاح لك – حتى لو تحدثوا إليك بالإنجليزية. اللغة تربط الناس ببعضهم البعض، لذا تعلم أكبر عدد ممكن من الناس.

2. لا يعرفون الكثير عن البلد المضيف

قبل السفر من اجل الدراسة في الخارج، تأكد من البحث عن المعلومات الأساسية حول البلد المضيف. يساعدك هذا في معرفة الأشياء التي يجب عليك وما لا تفعلها، ويساعدك في الانتقال السلس. تعرف على معلومات حول مدرستك، والمجتمع الذي ستعيش فيه، والخرائط ووسائل النقل العام مسبقًا.

3. لا يتوقعون أبدًا ما هو غير متوقع

في بعض الأحيان تفشل حتى الخطط الأكثر تفصيلاً وجيدة الإعداد. هناك دائمًا احتمال أن تكون هناك تغييرات طفيفة في خطط السفر الخاصة بك. تعلم أن تكون مرنًا وتوقع ما هو غير متوقع. ضع دائمًا خطة ب. الشيء المهم هو أن تتعلم كيف تتعافى ولا تتعثر في هذا الموقف المؤسف. علاوة على ذلك، لا تدع هذا يفسد رحلتك بأكملها.

الدراسة في الخارج: 8 أخطاء شائعة يجب تجنبها
مستلزمات الدراسة في الخارج

4. نادرا ما يخرجون من منطقة الراحة الخاصة بهم

أن تكون مرنًا يعني الخروج من منطقة راحتك وتجربة أشياء جديدة لم تكن معتادًا عليها. تعلم الثقافة الجديدة، وتناول طعامهم (حتى لو كان جديدًا على ذوقك). من تعرف؟ قد يكون الشيء التالي الذي تحاول تجربته هو الشيء المفضل الجديد لديك. سيؤدي ذلك إلى تقوية روابطك مع بيئتك الجديدة، ويساعدك على التكيف في أي وقت من الأوقات.

5. لا يبحثون عن فرص المنح الدراسية أو المنح المالية

غالبًا ما يفقد معظم الطلاب الدوليين الذين يبحثون عن برنامج احتمالي البحث عن المنح الدراسية والمساعدات المالية أولاً. يجب أن تكون هذه بداية بحثك حيث سيكون لها تأثير كبير على مدخراتك.

يقدم معظم وكلاء الدراسة في الخارج منحًا دراسية أو خصومات. لمعرفة المزيد حول هذا الموضوع، عليك ببساطة الاتصال بالإنترنت. علاوة على ذلك، يمكن للطلاب الدوليين الذين يؤدون أداءً جيدًا في الأكاديميين الحصول على منح مالية من الحكومة أو المنظمات الأخرى.

الدراسة في الخارج: 8 أخطاء شائعة يجب تجنبها
نصائح الدراسة في الخارج

6. ليس لديهم خطة ميزانية مناسبة

يعد مخطط الميزانية ضروريًا للبقاء على قيد الحياة في الفصل الدراسي / العام في الخارج. تحتاج إلى تطوير خطة في وقت مبكر. حاول معرفة المزيد عن تكلفة المعيشة في تلك المدينة المعينة وشاهد كيف ستناسب ميزانيتك. كم ستنفق على الإيجار والبقالة والمواصلات؟ قم بتدوينها وابحث عن طريقة للالتزام بخطة ميزانيتك طوال مدة دراستك.

7. يضعون توقعات غير واقعية

توقع الكثير يمكن أن يسبب بسهولة خيبات الأمل. افهم أنه لن يكون كل يوم مثاليًا وستلتقي ببعض الأشخاص الذين لا يمكنك إرضائهم. ستكون هناك أوقات جيدة وأوقات سيئة. ليس الأمر كله ممتعًا وسهلاً. دائما ضع هذا في الاعتبار.

8. يعتمدون كثيرا على التكنولوجيا
نعم، التكنولوجيا في الوقت الحاضر هي أداة أساسية. ومع ذلك، فإن محاولة الانفصال يمكن أن تساعدك أيضًا على تحديث عقلك والتركيز على ما هو قادم. لا تتجول في توثيق كل دقيقة تحدث في حياتك. شاهد البلد الجديد من خلال عينيك وليس من خلال هاتفك.

اقرأ أيضا: