أخبار متفرقة

أمريكي يفقد أمه في عام 1963 ويعثر عليها 2021

أمريكي يفقد أمه في عام 1963 ويعثر عليها 2021

نشر موقع الـ BBC قصة أمريكي استطاع العثور على أمه المفقودة منذ 58 عام بالتمام والكمال بعد أن فقد الأمل في رؤيها على قيد الحياة مرة أخرى.

وكان باريت (57 عام) قد فقد والدته البريطانية الجنسية “مولى باين” (85 عاما) بعد أن قررت أن تغادر الولايات المتحدة الأمريكية عام 1963 نتيجة لإصابتها بانهيار عصبي وحاجتها للعودة إلى بلدها إنجلترا.

قررت باين العودة إلى بلدها عام 1963، وكان باريت في السادسة من عمره أنذاك، لكنها فشلت في العودة مرة أخرى. وتقول الأم أنها حاولت العودة لتكون بالقرب من أبنائها لكن ظروف حالت دون ذلك، بعد أن حرصت عائلة الأب “بوب باريت” على إخفاء الأبناء من أمهما.

أمريكي يفقد أمه في عام 1963 ويعثر عليها 2021

أمريكي يفقد أمه في عام 1963 ويعثر عليها 2021
والده ووالدته وهو رضيع

وبدأ “باريت” عملية البحث عن والدته بعد وفاة والده عام 1984، وكان في ال 27 من عمره، لكنه لم ينجح في العثور عليها طوال تلك الفترة.

وجاء الحدث السار بعد ما يقرب من 40 عام عندما تمكنت ابنة “باريت” في أبريل الماضي من العثور على ابن شقيق “باين” في إنجلترا، وذلك لتقارب نتائج الحمض النووي لكل منهما.

وقالت الأم “باين” في تصريحات صحفية أنها لم تصدق الأمر في البداية، وانتابتها فرحة غامرة بعد عثورها على ابنها المفقود منذ 58 عام.

وبدأ باريت في مكالمة أمه بشكل يومي منذ مايو الماضي ليقابلها أخيرا هذا الشهر بمطار “هيثرو” البريطاني. وقال باريت عند اللقاء ومعانقته والدته أنه شعر كمن وجد أخيرا شيئا افتقده “قلبه” وأنه ذلك الطفل الذي رحلت والدته في ستينيات القرن الماضي.

شارك المقال مع أصدقائك!
إقرأ أيضاً
متلازمة هافانا تثير رعب المخابرات الامريكية