أخبار العرب في أمريكا

عائلة المعتقل خالد الدوسري تحذر من أي تصرف قد يؤثر على مجرى قضية ابنهم

خالد الدوسري

أكدت أسرة المعتقل السعودي في السجون الأمريكية خالد الدوسري ، دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين ممثلة بوزارة الخارجية السعودية وسفارة المملكة في واشنطن لقضية المعتقل خالد منذ تاريخ اعتقاله حتى الوقت الحاضر.

وقالت عائلة خالد الدوسري في بيان أصدرته على تويتر أنها تشكر كل الدول العربية والسعودية الداعمة للقضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ، مستنكرة كل من يحاول زيادة عدد متابعيه على مواقع التواصل الاجتماعي واستخدام قضية ابنهم دون الرجوع إليهم ، ونشر تسجيلات صوتية لا علاقة لها بالواقع ، الأمر الذي قد يؤثر على مجرى القضية.

وأكد البيان أن قضية خالد ليس لها أي مصدر إعلامي سوى حساب المحامي سعود متعب بن قويد، المتطوع الذي يعمل في القضية، وكذلك حساب الإعلامي خلف الدوسري، بالإضافة لحسابهم الرسمي على تويتر فقط ، مشيرة إلى أنها تحتفظ بحقها الكامل في اتخاذ الإجراءات القانونية بحق من يتكسب من وراء قضية خالد الدوسري.

يذكر أن خالد الدوسري سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 2008 واعتقل في 28 فبراير 2011 بعد اتهامه بمحاولة تفجير منزل الرئيس السابق جورج بوش، وحكم عليه بالسجن المؤبد.

شارك المقال مع أصدقائك!
إقرأ أيضاً
الخط العربي والاسلامي في معرض في فارمنجتون حتى 31 اكتوبر