أخبار متفرقة

حاكم نيويورك يواجه مزاعم بالتحرش الجنسي مع 11 امرأة

حاكم نيويورك يواجه مزاعم بالتحرش الجنسي مع 11 امرأة

كشفت مساعدة حاكم نيويورك أندرو كومو، الذي لم يُشار إليها حتى الآن إلا باسم “المساعد التنفيذي رقم 1″، كشفت عن نفسها علنًا ووصفت بالتفصيل مزاعم التحرش الجنسي من قبل الحاكم الديمقراطي المحاصر بالاتهامات.

قدمت بريتاني كوميسو ، وهي واحدة من 11 امرأة تم إثبات ادعاءاتهن بتعرضهن للاعتداء الجنسي بتقرير 3 أغسطس من قبل المدعي العام للولاية، أول تعليقات عامة لها في مقابلة مع “سي بي إس هذا الصباح“.

وقالت في المقابلة عندما سُئلت عن سبب تقديمها شكوى جنائية ضد كومو لدى مكتب محامي شهير: “كان هذا هو الشيء الصحيح الذي ينبغي عمله. يجب أن يخضع الحاكم للمساءلة”.

وقالت كوميسو باقتضاب: “ما فعله بي جريمة. لقد خالف القانون”.

وأكدت انها اخبرت المحققين انه حاول تحسس اجزاء من جسدها كما حاول عناقها وتقبيلها أكثر من مرة.

حاكم نيويورك تحت قصف الاتهامات

حاكم نيويورك يواجه مزاعم بالتحرش الجنسي مع 11 امرأة
حاكم نيويورك

وأضافت في اللقاء التليفزيوني المثير: “هناك جنود خارج القصر وهناك بعض طاقم القصر. هؤلاء الجنود الموجودين هناك، ليسوا هناك لحمايتي. إنهم هناك لحمايته.”

من ناحيتهم رفض محامون يمثلون كومو ومكتبه التعليق على المقابلة، ونفى الحاكم مزاعم سوء السلوك والتحرش الجنسي.

وقالت ريتا جلافين ، المحامية الشخصية لكومو، لمراسلة CNN باميلا براون إنها ليست على دراية بأي خطط محتملة من قبل الحاكم للاستقالة من منصبه حتى هذه اللحظة.

وأكدت في مقابلة تلفزيونية مباشرة مساء السبت: “إلى الحد الذي تسألني فيه عما إذا كان سيقدم استقالته، فأنا لست على علم بأن الحاكم لديه خطط للاستقالة”.

سؤال وجواب كويتيون في أمريكا